تابعنا :
الأخبار والمستجدات
خطبة الجمعة بعنوان: الاعتراف بالاخطأ طريق النجاح...................
الثلاثاء 14/ 22 / 2022 اللقاء الأسبوعي“ الكتاب خير جليس” يفتتح مدارسة كتاب “ أصول الإمام مالك رحمه الله” ...............................

مسجد المعهد يستضيف وفدا من الطلبة الأمريكيين

تأكيدا لمسار الانفتاح والتواصل مع مختلف الطوائف الطينية بهولندا، وتعزيزا للشراكة والتعاون مع كافة المؤسسات والهيآت، احتضن مقر مسجد المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام صبيحة يوم الخميس 28 أبريل 2022، زيارة وفد للطلبة الأمريكيين يتكون من 21 فردا (طلبة ومشرفون)، بحضور السيد بيرت (Bert) رئيس الأساقفة والكنائس بأمستردام.
وقد أشرف طاقم المعهد على استقبالهم في أجواء تغمرها البهجة، تعبيرا عن حفاوة المسلمين بزوارهم من غير المسلمين، ورغم أجواء الصيام في رمضان فوجئ الضيوف بتقديم القهوة والشاي وبعض الفطائر والحلويات، تعبيرا لهم عن كرم الضيافة و احتراما لمعتقداتهم وعاداتهم،
ورغم سفر الشيخ عبد الإله العمراني مدير المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام خارج هولندا، فقد حرص على الحضور عن بعد وعبر في كلمته الترحيبية عن سعادته بالزيارة و حرصه المتواصل على تطوير وتمتين روابط الشراكة والتعاون بين مختلف الحساسيات الدينية، خدمة للمجتمع وتنمية لرسالة الرحمة التي تشمل الإنسانية بغض النظر عن الدين والجنس والعرق.
كما أشاد الشيخ العمراني بالدور المتميز الذي تقوم به المؤسسات الأكاديمية الأمريكية في مجال التنوع الثقافي والبحث في قضايا الأديان، مرحبا بكل المبادرات التي تعزز تبادل الخبرات والتجارب وتحقق الأهداف المشتركة مع المعهد، ومن أبرزها إشاعة السلم والأمن والتعايش بين الجاليات المسلمة والمسيحية واليهودية.
وأكد السيد بيرت (Bert) رئيس الأساقفة والكنائس بأمستردام في كلمته ومداخلته باللقاء على الدور الكبير الذي تقوم به المساجد والمراكز الاسلامية والجالية المسلمة بأمستردام باختلاف جنسياتها، منوها بالمجهودات المتميزة للمعهد، من خلال مبادراته وبرامجه النوعية، التي يشرف عليها الأستاذ الشيخ عبد الاله العمراني إمام ومدير مسجد المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام، ومشيدا بالشراكة القائمة مع المعهد، التي تعتبر نموذجا يجب الاقتداء به بين المؤسسات الدينية في أوروبا وفي أنحاء العالم.
وفي هذا الصدد أشار السيد بيرت (Bert) لمسلسل اللقاءات التي نظمت على مدار السنة بالمساجد والكنائس والتي جمعت ممثلي المؤسسات والهيآت الدينية من مسلمين ومسيحيين ويهود، وكان من أهم مخرجاتها تقريب الرؤى ونبذ نزغات العنف والتطرف وتعزيز المواطنة ومصلحة الوطن بهولندا.
وعرف اللقاء مناقشة مفتوحة بين الضيوف ومدير المعهد حول قضايا التربية والتعليم وأحوال الجالية المسلمة في شهر رمضان، والتعريف بتجربة المعهد الاسلامي دار الهدى في تصحيح عدة مغالطات حول الاسلام ورسالته الانسانية لتعم الرحمة للعالمين.
ونشر الى أن المعهد قد وفر الترجمة المباشرة لكافة المداخلات باللغات العربية والانجليزية والهولندية طيلة اللقاء ، اشرف على تنفيذها الأستاذ عبد القادر بالحاج أمين مال المعهد، وكان موفقا في هذه المهمة المساهمة في تحقيق أهداف التواصل الفعال بين المشاركين.
واختتمت الزيارة بتقديم هدية تذكارية للوفد الزائر، والقطت صورة جماعية رفقة طاقم المعهد تخليدا لهذا لمناسبة هذا اللقاء المبارك، على أمل تجديد اللقاء وتبادل الزبارات وتنظيم لقاءات مفتوحة ومؤتمرات مشتركة مع باقي المؤسسات الدينية بهولندا، وسيعلن عن برنامجها الأجل القريب بحول الله.

حصة هذا:

ترك تعليقاتكم

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

دار الهدى 2013 - © كل الحقوق محفوظة

تواصل معنا
السلام عليكم
كيف يمكنني مساعدتك؟