• منظمة غير هادفة للربح
  • مفتوح طوال ايام الاسبوع
تابعنا :
  • العنوان Ekingenstraat 9 1069 DA Amsterdam
  • الهاتف: 31648213409+
  • البريد :
الأخبار والمستجدات
خطبة الجمعة بعنوان: الاعتراف بالاخطأ طريق النجاح...................
الثلاثاء 14/ 22 / 2022 اللقاء الأسبوعي“ الكتاب خير جليس” يفتتح مدارسة كتاب “ أصول الإمام مالك رحمه الله” ...............................
الأخبار والمستجدات
خطبة الجمعة بعنوان: الاعتراف بالاخطأ طريق النجاح...................
الثلاثاء 14/ 22 / 2022 اللقاء الأسبوعي“ الكتاب خير جليس” يفتتح مدارسة كتاب “ أصول الإمام مالك رحمه الله” ...............................

مستجدات وأخبار

زيارة القنصل المغربي بأمستردام لدار الهدى لأداء صلاة الجمعة


توطيدا لروابط الأخوة والروح الوطنية مع أبناء الجالية المغربية وتعزيزا لعلاقات التعاون، قام سعادة القنصل العام للمملكة المغربية بأمستردام السيد سليم لحجرمي بزيارة للمعهد الإسلامي دار الهدى، حيث أدى صلاة الجمعة واستمع لخطبتها بمسجد دار الهدى، التي خصص موضوعها الشيخ والأستاذ عبد الإله العمراني مدير المعهد لموضوع:”الإسلام دين الجمال”.
واستعرض الشيخ العمراني معاني الجمال في الإسلام وطرح سؤال علاقة الإسلام بالجمال وبيان أنه دين حضارة تجسد تجليات الجمال في السلوك والعلاقات وكافة مناحي الحياة، وأشار الى تعبيرات الجمال في القرآن والدعوة الى النظر في آيات الجمال والابداع في الكون، فالله جميل يحب الجمال كما قال رسول الجمال عليه الصلاة والسلام.
و مباشرة بعد صلاة الجمعة عبر الشيخ العمراني عن امتنانه وعرفانه الكبير وترحاب كافة أطقم المعهد، لسعادة القنصل بمناسبة هذه الزيارة الأولى للمعهد بعد تنصيبه الجديد، وقدم له هدية رمزية وشهادة شكر وتقدير، عربون وفاء لجهوده المتميزة في خدمة الديبلوماسية المغربية، وخدماته المتواصلة لفائدة الجالية المغربية.
ونوه سعادة القنصل العام السيد سليم لحجرمي بمضمون الخطبة وتميز الشيخ العمراني في أدائه وبيانه،كما عبر عن شكره لدعوة المعهد والصورة المشرفة التي يقدمها للمجتمع الهولندي.
كما تشرف المعهد بزيارة سعادة القنصل لمرافق المعهد، وتعرفه على أنشطته التربوية والتعليمية، ومساهمته في نشر الهوية الدينية للإسلام وفق المنهج الوسطي المعتدل، وانفتاحه على مختلف الأطياف الدينية والمؤسسات الثقافية الهولندية، وعبر الشيخ العمراني عن استعداد المعهد للشراكة والتعاون في مختلف المبادرات الرامية وتطوير الديبلوماسية الموازية خدمة للقضايا الوطنية ونشر ثقافة السلم ونبذ تيارات الغلو والتطرف.
يذكر أن السيد سليم لحجرمي القنصل العام للمغرب بأمستردام، سبق له أن استقبل الشيخ العمراني مدير المعهد بمناسبة تنصيبه الجديد، كما دعا المعهد للقاء التعارفي الذي نظمته القنصلية العامة لفائدة الجمعيات والمؤسسات والفعاليات المدنية التي تعنى بالجالية المغربية.

المغاربة اليهود بهولندا يحتفلون بذكرى المسيرة الخضراء

06/11/2022   أمستردام

بقاعة من قاعات “أمستل فاين “بمدينة أمستردام، نظمت الجالية اليهودية حفلا بهيجاً بمناسبة الذكرى 47 للمسيرة الخضراء.حضر اللقاء عدد من أفراد الطائفة اليهودية، بالإضافة الى حاخامات، من أبرزهم الحاخام ابراهام روزنبورخ.

حضر الحفل سعادة سفير صاحب الجلالة السيد محمد بصري. وسعادة القنصل العام للملكة المغربية بأمستردام السيد سليم الحجمري. كما حضر الأمسية الشيخ والأستاذ: عبد الإله العمراني

مدير المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام، ورئيس مؤسسة الشباب والمستقبل.

 بالإضافة الى عدة شخصيات من بلدية أمستردام ومؤسسات وطنية مختلفة.

افتتح الحفل بكلمة ترحيبية، من رئيس المنظمة السيد: سامي كسبي “Sami Kaspi شكر فيها الجميع على تلبية الدعوة للاحتفال بعيد “المسيرة الخضراء”، كما شكر مسؤولي البعثة الدبلوماسية المغربية بهولندا الذين لبوا الدعوة للحضور في هذا الاحتفال، وعلى رأسهم سعادة سفير صاحب الجلالة بمملكة هولندا. 

والقنصل العام للمملكة المغربية بأمستردام.

منوها بتلاحم المغاربة من يهود ومسلمين، ومؤكدا على أهمية هذا الجمع وهذه اللقاءات، التي يتجدد فيها التأكيد على تشبثنا بالثوابت المقدسة للمملكة، وبوطننا الأصلي المغرب. بعد ذلك أعطيت الكلمة لسعادة السفير: “محمد بصري ” الذي أثنى على القائمين على هذا الحفل الناجح، الذي يذكرنا بأمجادنا وتاريخنا العظيم، منوهاَ بارتباط الطائفة

 

اليهودية المقيمة بالخارج بوطنها الأصلي المغرب، ووفائها لتاريخها وهويتها، مستشهدا بتاريخ اليهود المغاربة ودورهم ومساهمتهم الكبيرة في خدمة وطنهم والدفاع عنه، والتضحية من أجله عبر التاريخ. كما تحدث سعادته عن المسيرة الخضراء، التي أعطى انطلاقتها صاحب الجلالة الملك الحسن الثاني “رحمه الله، وأنها من أهم المحطات التاريخية الكبرى في كفاح الدولة المغربية، حيث شارك الشعب المغربي عرشا وشعبا في تنظيم هذه المسيرة السلمية في اتجاه الأراضي الصحراوية المغربية، بتاريخ السادس من نونبر في عام 1975. مضيفا أن المغرب أصبح تحت القيادة السامية لجلالة الملك محمد السادس، ورشا كبيرا مفتوحا وبلدا يسير على طريق الحداثة وتشييد البنيات التحتية الضرورية للتنمية الاقتصادية، وتعزيز تنافسيته على الصعيد الدولي.

بدوره تحدث الحاخام “ابراهام روزنبورخ “عن المسيرة الخضراء، مسيرة استرجاع الصحراء المغربية، وما تلاها من إعمار وكفاح وتنمية وتطوير.

تطرق كذلك للمواقف التاريخية الشجاعة التي عبر عنها ملوك الدولة المغربية في مقاومتهم المشهودة دفاعا عن الطائفة اليهودية،

مستشهدا بالراحل جلالة الملك محمد الخامس الذي رفض أن يمس أي يهودي بسوء، مشددا جلالته على أن اليهود كباقي المغاربة بمختلف طوائفهم هم رعاياه، وسينعمون بحماية جلالته وحماية كل أطياف المجتمع المغربي.

كما أوضح أن المغرب كان وما زال وسيظل أرض التسامح والتعايش لجميع الأديان السماوية.

وفي كلمة للشيخ عبد الإله العمراني نوه فيها بالتعبئة الدائمة لأفراد الجالية المغربية في هذا البلد من أجل الدفاع عن القضية الوطنية، مشيدا بحس الوطنية والتضحية التي يتميز به اليهود المغاربة في كل مكان.

 

مؤكدا أنه ومنذ تاريخ قديم واليهود يعيشون في المغرب جنبا الى جنب إخوانهم من المواطنين المسلمين في أمن وأمان وسلم وسلام، بعيدا عن الصراعات والاضطهاد الذي عانت منه الطائفة اليهودية في بلدان أخرى. والتجربة المغربية يقول الأستاذ عبد الإله العمراني تعتبر اليوم نموذجا فريداً في العالم العربي والإسلامي عندما يتعلق الأمر بالحديث عن العيش المشترك وأجواء التعاون والاحترام والتعدد الديني داخل المجتمع الواحد، وقد ساهم هذا الاستقرار في خلق نخبة يهودية شغلت مناصب مهمة، سواء في المجالات الاقتصادية أو العلمية أو الدبلوماسية أو الثقافية، أو حتى داخل بلاطات الملوك. كما لم ينس الأستاذ العمراني أن يتحدث عن التكريم الذي حُظي به المغرب في محافل دولية كثيرة اعترافا بالجهود التي تبذلها المملكة المغربية من أجل حماية الموروث اليهودي المغربي.

كما ختم كلمته بالحديث عن القيم المتشابهة والخطوط العريضة والمبادئ المشتركة بين اليهودية والإسلام. وذكر آيات من القرآن ورد ذكرها في التوراة والإنجيل، والتي تعتبر من التاريخ اليهودي وتاريخ بني إسرائيل، كما ساق الآيات التي تؤكد تشارك الديانتين بمفاهيم الحلال والحرام والعقود والنكاح، وإيمان كل من أتباع الإسلام واليهودية بنبوة إبراهيم إبراهيم عليه السلام، وغير ذلك من النقاط المشتركة التي تجمع بيننا، وعلى رأسها حب الوطن. 

وبالمناسبة تم الترحم على الأرواح الطاهرة لشهداء المغرب الأبرار، الذين قدموا لنا أروع التضحيات في سبيل حرية الوطن وأمنه واستقراره.

احتفال القنصلية المغربية بأتريخت بذكرى المسيرة الخضراء

 07/11/2022  أتريخت

احتفالًا بالذكرى السابعة والأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة نظمت القنصلية العامة للمملكة المغربية بمدينة أتريخت الهولندية، حفلا بحضور شخصيات ومؤسسات مغربية تعمل في الحقل الديني والثقافي والاجتماعي والتعليمي…

وبعد الافتتاح بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، وترديد النشيد الوطني المغربي وعرض شريط وثائقي قصير عن المسيرة الخضراء، قدم سعادة سفير المملكة المغربية بهولندا كلمة أكد فيها بأن ذكرى المسيرة الخضراء، مناسبة وطنية خالدة تعبر عن مسيرة لمواصلة البناء والتنمية المستدامة لربوع المملكة، وخاصة أقاليمها الجنوبية بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

كما نوه سعادته بكافة المشاركين في هذه المناسبة الوطنية المتجذرة في عمق التاريخ المغربي المجيد شاكرا كل الهيآت والمؤسسات على تشبثها بإحياء الأمجاد الوطنية في نفو

س الجالية المغربية في هولندا

وعطفا على كلمة معالي السفير، ثمن السيد محمد ديبة رئيس كنفدرالية الجالية المغربية، دور أفراد الجالية المغربية في تنظيم الاحتفال بهذه المناسبة الغالية في كل سنة مما يساهم في إحياء الوطن وأمجاده في قلب كل مغربي، متمنياً للمغرب كل الخير والنماء تحت القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة نصره الله.

وفي كلمة بالمناسبة عبر الشيخ والأستاذ عبد الإله العمراني مدير وخطيب المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام، عن شكره للهيئة الديبلوماسية المغربية لمساهمتها في ارتباط الجالية المغربية بجذورها وهويتها، واعتزازها بوطنيتها ونصرة القضايا الوطنية، ومن أبرزها وحدتنا الترابية بأقاليم الصحراء المغربية. داعيا لاستخلاص العبر من ملحمة المسيرة الخضراء ودراسة الأبعاد الإيجابية لهذا الحدث التاريخي بما يقوي العزيمة ويزرع في النفوس والقلوب والعقول قيم الوطنية والانتماء الصادق للوطن.

وقد سميت المسيرة بالخضراء بهذا الاسم يقول الشيخ العمراني لأنها بنيت على السلم وأزالت حدود الوهم ونجحت في الأهداف التي خطط لها صاحب الجلالة الملك الحسن الثاني رحمه الله، حيث كان التخطيط للمسيرة وفق منهج شرعنا الحنيف بدليل أن كل من لبى نداء المسيرة كان حريصاً أن يأخذ معه المصحف الشريف والراية المغربية مع المحافظة على الصلاة في أوقاتها طيلة الرحلة ذهابا وإياباَ، بالإضافة الى التلاحم والتراحم الذي عرف به الآلاف من الذين هاجروا في سبيل الوطن. يضاف الى ذلك حسن السمع والطاعة لولي الأمر تطبيقا للأية الكريمة﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ) وقد كان من نتائج هذه الرحلة المباركة التي اختير لها أن تكون سلمية، أنهم ذهبوا وعادوا وهم ينعمون بالخير كله، كما فعل قداوتهم في ذلك، صحابة النبي صلى الله عليه وسلم عندما دخلوا مكة فاتحين يحملون الورود لأهل مكة ويخاطبونهم: اذهبوا فأنتم الطلقاء.

ثم ختم الشيخ بالدعاء لملوك الدولة العلوية المجيدة ولوطننا ولسعادة السفير والقناصلة والحضور، وكل من ساهم في هذه الأمسية المباركة، ولكل صادق في حب وطنه غيور على مصلحته العليا مفاخر بانتمائه بين الأمم.

برنامج الكتاب خير جليس

أصول إمام مالك رحمه الله

في إطار الجلسات العلمية التي ينظمها المعهد الإسلامي -دار الهدى بامستردام، تفضل الشيخ البقالي الخمار رئيس جمعية الإئمة بهولندا بإلقاء الدرس السادس من سلسلة الكتاب خير جليس، تحت عنوان: مدخل عام الى علم الشريعة
فتحدث حفظه الله عن أقسام المقاصد الشرعية الثلاثة وهي الضروريات – الحاجيات – والتحسينيات
القسم الأول المقصد الضروري وهو ما لابد منه لقيام نظام العالم ، بحيث لا يبقى النوع الانساني مستقيم الحال بدونه، وقد حصره العلماء في خمسة :
-حفظ الدين: الذي عليه مدار الحياة
-حفظ النفس: أي البقاء على الحياة التي وهبها الله لعباده .
-حفظ العقل: الذي عليه مدار التكليف وبه يمتاز الانسان عن سائر الحيوانات.
-حفظ النسل: فلو ترك الناس وشأنهم كالبهائم لما انتسب انسان الى اخر.
-حفظ المال الذي هو من مقومات الحياة وسر العمران.

ثم القسم الثاني الحاجيات، وهو ما تدعو حاجة الناس اليه من غير ان يصل الى حد الضرورة.
ثم القسم الثالث التحسينيات، وهو ما لا يرجع الى ضرورة ولا إلى حاجة ولكن يقع موقع التحسين والتزيين والتوسعة .
وبهذا يكون الشيخ حفظه قد ختم ما قصد بالشرح والبيان والتوضيح .

وتجدر الإشارة الى أن الأسبوع القادم بحول الله سيخصص لمدارسة كتاب جديد عنوانه : ( أصول الإمام مالك رحمه الله )

مشاركة المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام في الدورة العلمية للمجلس الأوروبي للعلماء المغاربة بألمانيا

شارك مدير المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام / هولندا، الأستاذ عبد الإله العمراني، في الدورة العلمية التي نظمها المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة بمدينة فرانكفورت بمشاركة 120 من الأئمة والمرشدات وأعضاء مجموعة من المؤسسات الدينية بأوروبا.
و أشاد مدير المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام الأستاذ عبد الإله العمراني بموضوع الدورة وأهميته في الظرفية الراهنة، منوها بجهود المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة بألمانيا في تأطير دور الأئمة وتطوير وترشيد الخطاب الديني المتفاعل مع مختلف القضايا المجتمعية المستجدة بأوروبا.

وأطر الدورة كلٌ من رئيس المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة فضيلة الشيخ الطاهر التجكاني، وفضيلة الشيخ البقالي الخمار، نائب رئيس المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة، وفضيلة الدكتور مصطفى المرابط رئيس مركز مغارب، وفضيلة الأستاذ عبد الكريم برمضان المدير التنفيذي للمجلس الأوربي للعلماء المغاربة ببلجيكا، وفضيلة الدكتور عبد الحق الكواني عضو الهيئة العلمية للمجلس الأعلى للمسلمين بألمانيا.
ودعا المتدخلون في توصيات الدورة إلى ضرورة ترشيد الخطاب الدعوي و تجديده، بما يوافق المجتمع الأوروبي المتعدد، وأن مجالات الخطاب متعددة ومتنوعة مما يستدعي تجديد الخطاب ومعالجة النوازل وفق مقاصد الشريعة.

*"سيرته تجمعنا" في أمسية دينية في رحاب السيرة النبوية العطرة*


تحت شعار: ” سيرته تجمعنا” نظم المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام أمسية دينية في رحاب السيرة النبوية العطرة بمشاركة ثلة من أهل العلم، وبحضور ثلة من رواد المسجد حيث استمتعوا جميعهم بنفحات سيرة المصطفى صلى الله عليه وسلم.

وكانت هذه الأمسية التي أشرف على تنشيط فقراتها مدير المعهد الشيخ، ذ عبد الإله العمراني؛ مناسبة لتأمل حدث المولد النبوي الشريف، ووقعه الكبير على حياة الأمم والشعوب،فقد كان عليه الصلاة والسلام عظيما في كافة مراحل حياته يقول الشيخ البقالي الخمار في ثنايا كلمته، وملهما لقومه بأخلاقه وسلوكه الكريم، داعيا رئيس جمعية الأئمة بهولندا الى قراءة السيرة العطرة من منابعها وأصولها المدققة والمحققة مع تنبيه الشباب من الأكاذيب والبهتان الذي اعترى بعض الروايات.

وتأسى الشيخ الخمار على أمة تحتفي بنبيها وهي تجهله، مستنكرا مظاهرة الخلاف والتنطع التي تتعصب فيها بعض التيارات، وادعاء امتلاك الحقيقة، ضاربة آداب الاختلاف والحوار والنقاش في قضايا دين المحبة ودعوة السلم والأمان.

وأشار الشيخ الخمار إلى أنه من السهل تغيير البيئة و ملامحها الطبيعية لكنه من الصعب تغيير القلوب والعقول وتأليفها حول رسول كريم بعثه الله رحمة للعالمين، فقد لقبه قومه بالصادق الأمين قبل بعتثه، وضل كذلك طيلة حياته، وخير شاهد هو عدم طمس آيات القرآن الكريم التي خاطبته في مواقف متعددة بل تناولت بعض خصوصيات أهله صلى الله عليه وسلم.

وتناول الدكتور ياسر حوطش؛ الخبير الاستراتيجي ومستشار في شؤون السياسات الوطنية لمكافحة نزعات التطرف لدى وزارتي العدل و الأمن، محطات من السيرة من زوايا أخرى مشيرا إلى أهمية الرسول الأعظم في محاربة النزعات والحروب ذاكرا كمثال نزاع قبائل الأوس والخزرج، ونبه هو الآخر الى تضليلات بعض المستشرقين الذين حرفوا بعض مناقب السيرة عن سياقها، وفي المقابل نوه بالعديد من الكتاب الغربيين من غير المسلمين الذين أنصفوا سيرة المصطفى بدراسات عميقة، مشيرا إلى زخم الجامعات الأوروبية التي تدرس سيرة النبي صلى الله عليه وسلم ولا تصرح بذلك.

هذه العظمة في سيرة هذا الرسول المعظم تستدعيك لمطالعة السيرة التي قاربت علوم شتى، واعتبر الدكتور ياسر حوطش بأن تدوين السيرة إنجاز كبير جعلها مميزة ومشرفة في سير التاريخ.
ويضيف الدكتور حوطش بأن صفتا اليتيمية والربانية كما ذكر بعض المستشرقين فيها حكمة بالغة تشهد على سيرة رجل عظيم غير مسارات الأمم والشعوب بخلقه الكريم وأثره البليغ في قلوب وعقول الإنسانية عبر الزمن.

وتميزت هذه المأدبة الفكرية في سيرة خاتم الأنبياء والمرسلين بوصلات خفيفة للشيخ عبد الاله العمراني ومن أبرزها أن السيرة النبوية مدرسة للتيسير والتخفيف والرحمة المهداة ومنارة للنور المحمدي الذي أضاء بسيرته فؤاد العالمين.

وتجدر الإشارة إلى أن مجموعة من الأئمة قد حضروا وساهموا بمداخلات قصيرة، كما تضمن الأمسية فقرات متنوعة واختتمت بحفل عشاء على شرف الضيوف والمشاركين.

مدخل عام الى علم الشريعة في ضيافة خير جليس

ألقى الشيخ البقالي الخمار رئيس جمعية الأئمة بهولندا الدرس الثاني من سلسلة (الكتاب خير جليس) في إطار الجلسات العلمية الأسبوعية التي ينظمها المعهد الإسلامي دار الهدى بامستردام مساء كل يوم ثلاثاء، وخصص محورها لمدخل عام الى علم الشريعة.
واستعرض الشيخ الخمار الحديث عن علم مقاصد الشريعة وأهميته في العصر الراهن، وحاجة الأمة إليه، خصوصا الذين يتصدرون للفتوى وصياغة الأحكام الشرعية في النوازل الطارئة والمستجدة 0
كما تحدث -حفظه الله- عن الأعلام الكبار الذين برزوا في هذا العلم الزاخر الذي يطلعنا على حِكَمه الربانية العادل، .أمثال الغزالي وعز الدين بن عبد السلام وأبو إسحاق الشاطبي وغيرهم من المعاصرين كالطاهر بن عاشور وعلال الفاسي .
كما ساق الشيخ -حفظه الله- تعريفات العلماء للشريعة لغة واصطلاحا، وتعريفَ علم المقاصد باعتباره عِلما يخدم هذه الشريعة السمحاء التي ارتضاها الله لعباده.
وميز الشيخ البقالي تعريف الحكم الشرعي بقسميه، التكليفي والوضعي، وأقسام كل منهما على طريقة الأصوليين شرحا وتمثيلا وتنظيرا.
واختتمت هذه الجلسة العلمية بمناقشات ومداخلات من قبل الحاضرين، استفاض الشيخ في توضيحها وبيان معانيها.

زيارة لتأكيد مسار الشراكة والتعاون

استقبال القنصل العام للمملكة المغربية بأمستردام لمدير المعهد

أمستردام/ 27/09/2022  فاحت عطور الورد بأريجه وألوانه الزاهية معلنة عن حفاوة الاستقبال والترحاب الذي خصه القنصل العام للمملكة المغربية بأمستردام السيد سليم الحجمري، لمدير المعهد الاسلامي دار الهدى بأمستردام الشيخ والأستاذ عبد الإله العمراني بمناسبة تنصيبه الجديد, وقدم مدير المعهد إكليلا من الزهور لسعادة القنصل تعبيرا عن مشاعر الأخوة ومواصلة جسور التعاون التي دأب عليها المعهد مع كافة المؤسسات الديبلوماسية المغربية بهولندا، معربا عن شكره للسيد القنصل على جهوده المستمرة والمتواصلة لخدمة الجالية المسلمة بهولندا والمغربية منها على الخصوص,ونوه القنصل العام السيد سليم الحجمري بدور المعهد وأصدائه الطيبة ومساهمته في تكريس ثقافة المواطنة و الوسطية والاعتدال والانفتاح خدمة للجالية المسلمة بديار المهجر، كما أكد على التنسيق والتعاون مع مشاريع المعهد وبرامجه المعروفة بجودتها في مجال التربية والتعليم, واختتم الاستقبال بدعوات مدير المعهد بالسداد والتوفيق لسعادة القنصل سليم الحجمري في مهمته وجهوده، مع طلب تشريف المعهد بزيارة رسمية قريبة للتعرف ميدانيا على رسالة المعهد و أنشطته ومشاريعه التربوية والتعليمية.

البرنامج الأسبوعي الجديد

الكتاب خير جليس

البرنامج الأسوعي الجديد {الكتاب خير جليس} لقاء علمي مبارك يجمعنا كل يوم ثلاثاء مرة في الأسبوع مع فضيلة الشيخ : البقالي الخمار رئيس جمعية الأئمة بهولندا. وعضو المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة. ينطلق ابتداء من الساعة 20:00 ان شاء الله بمقر المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام.

حفل استقبال التلاميذ بمناسبة اليوم الاول من العام الدراسي الجديد

يتجدد الوصال مع أبنائنا التلاميذ والطلبة بعد عطلتهم الصيفية، ويتجدد العهد مع رسالة التربية والتعلم في بداية موسم دراسي جديد،.
وفي أجواء غمرتها الفرحة والبهجة استقبل الطاقم الإداري والتربوي للمعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام طلبته المنخرطين ببرامجه التعليمية رفقة آبائهم وأوليائهم، وتميز الاستقبال بتنظيم أنشطة تربوية وترفيهية إعلانا بانطلاقة الموسم بروح إيجابية خصوصا بعد الفترة الحرجة التي عرفتها الدراسة إبان الجائحة وإجراءاتها الاحترازية.
ورحب مدير المعهد الأستاذ والشيخ عبد الإله العمراني بكافة التلاميذ القدامى والجدد، منوها بجهود الطاقم التربوي للمعهد وتعاون الآباء مع مشروعه التربوي، مؤكدا على المقاربة التشاركية في تطوير أنشطة المعهد وبرامجه التعليمية.

كما أشار الشيخ العمراني إلى الموسم الدراسي الجديد سيعرف تطويرا وتجديدا لأنشطته التعليمية خصوصا تعليم القرآن الكريم واللغة العربية والتربية الاسلامية، وإضافة قسم للشريعة الاسلامية ووحدات للتدريس عن بعد، كما استحسن الآباء الدورات التدريبية التي ستبرمج لفائدتهم سعيا للريادة والتميز في خدمة أبناء الجالية المسلمة بهولندا.
وقدم أساتذة المعهد حصيلة لنتائج الموسم التى كانت مشرفة في عمومها، مع بيان الإكراهات والصعوبات التي تم تجاوزها بحمد الله بفضل المتابعة الفعالة وبرامج الدعم والأنشطة الموازية.
واختتم حفل الاستقبال بلوحات فنية وفقرات تنشيطية منوعة، مع توزيع هدايا تذكارية للأطفال وتقديم أطباق من الحلويات والمقبلات على شرف الضيوف بهذه المناسبة، عربون محبة وتشجيع على انطلاقة عنوانها النجاح والتفوق.

إعلان عن اليوم المفتوح للتسجيل برسم السنة الدراسية 2022/2023

يعلن المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام عن افتتاح باب التسجيل للتلاميذ من سن 4 سنوات الى 17 سنة. وكذلك للطلبة والطالبات  من 18 فما فوق. وللكبار كذلك,

 مواد الدراسة : القرآن الكريم،اللغة العربية، التربية الاسلامية، وبعض المواد الشرعية

المعهد الإسلامي دار الهدى للتربية والتعليم يقرر تخفيظ رسوم الدراسة بالمعهد لهذه السنة بغية التشجيع على تعليم اللغة العربية والقرآن ومواد التربية الإسلامية

  الفئة المستهدفة : التعليم عن بعد لفائدة الصغار والكبار من الذكور والإناث

لا تترددو في تسجيل أنفسكم وأبنائكم ،فإن انضمامكم للأسرة المعهد..... يسعدنا

وفد من الطلبة الأمريكيين في ضيافة المعهد

وفد لخريجي أكاديمة الشرطة الهولندية بهولندا في زيارة للتواصل والتعاون مع المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام 23/08/2022

بكل حفاوة وترحاب استقبل المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام  اليوم وفدا لمجموعة من خريجي أكاديمية الشرطة الهولندية ينتمون إلى أطياف دينية متنوعة، وتأتي هذه الزيارة لتجسيد علاقات التعاون والشراكة في مجالات التربية والتعليم  والتقارب بين الأديان وتكريس ثقافة التسامح والتعايش بين الجاليات الهولندية بمختلف أطيافها الدينية

وكان اللقاء. عامرا بمشاعر الإنسانية الصادقة والتعبير عن الانفتاح وتبادل التجارب وتعزيز قنوات البحث المشترك بما يحقق التعاون وإشاعة السلام ومحاربة التعصب والعنصرية وخطاب الكراهية والعنف والتطرف

كما أشاد الأستاذ، الشيخ: عبد الاله العمراني مدير المعهد بهذه المبادرة المتميزة بالمجتمع الهولندي والتي تروم الى خلق حوار هادف ودائم يؤسس لثقافة التسامح والتعايش السلمي بين كل أطياف المجتمع، ولمستقبل أكثر انسجاماً واستقراراً وازدهاراً وأمناً للأجيال الحالية والقادمة

 كما رحب بتكرار هذه التجربة المتميزة داعيا لتطويرها في إطار ملتقيات دورية تتناول القضايا الراهنة وسبل التعاون لتقليص تحدياتها وإكراهاتها خصوصا إبان الجائحة وبعدها

كما أشار الشيخ العمراني إلى ان المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام معهد يتضمن مرافق متعددة ومن أبرزها فضاء المسجد والذي احتضن عدة لقاءات وزيارات متعددة لمؤسسات دولية وهيآت تنتمي لتجمعات مسيحية ويهودية متنوعة، تأكيدا من المعهد على روح الانفتاح والاعتزاز بعقيدة الإسلام التي تدعو لاحترام مختلف الأديان

وتميزت الزيارة بمائدة مفتوحة للتعارف والنقاش والتعريف بمشروع المعهد التربوي والتعليمي والديني وأهم إنجازاته منذ التأسيس، والجواب على قضايا مرتبطة بالإسلام وتداول بعض الشائعات والمغالطات بوسائل الإعلام

كما أشاد الوفد الزائر بحفاوة الاستقبال الذي لقيه من طرف مدير المعهد وباقي أعضاء المعهد، مشيرين الى أن هذه الزيارة تعكس عمق العلاقات القوية التي تربط بين دور العبادة وباقي مؤسسات الدولة في هولندا. كما عبر الجميع عن إعجابهم بتجربة المعهد في مجالات مختلفة تتعلق بالنشاط الديني والثقافي والاجتماعي والتعليمي كذلك وكذلك في سبيل تقريب الآراء والجواب على التساؤلات وتوضيح كثير من الإشكاليات المجتمعية المطروحة

وتبادل الزائرون  أجواء مفعمة بالسرور على مائدة الطعام، حيث استضافهم المعهد ببعض المقبلات والمشروبات ومأكولات خفيفة، تعبيرا منه على الفرحة بالزيارة وتعميق التواصل وتوطيد مشاعر الأخوة الإنسانية النابعة من عقيدة المسلمين وتعاليم دينهم الحنيف

واختتمت الزيارة بتوصيات تفيد تعميق التواصل وتكريس تبادل الزيارات وفتح أوراش لملتقيات مشتركة تهدف لتطوير الأدوار الدينية والتربوية والتعليمية لفائدة المجتمع الهولندي بمختلف تشكيلاته الثقافية

مسجد المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام يستضيف وفدا من الطلبة الأمريكيين

تأكيدا لمسار الانفتاح والتواصل مع مختلف الطوائف الطينية بهولندا، وتعزيزا للشراكة والتعاون مع كافة المؤسسات والهيآت، احتضن مقر مسجد المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام صبيحة يوم الخميس 28 أبريل 2022، زيارة وفد للطلبة الأمريكيين يتكون من 21 فردا (طلبة ومشرفون)، بحضور السيد بيرت (Bert) رئيس الأساقفة والكنائس بأمستردام.
وقد أشرف طاقم المعهد على استقبالهم في أجواء تغمرها البهجة، تعبيرا عن حفاوة المسلمين بزوارهم من غير المسلمين، ورغم أجواء الصيام في رمضان فوجئ الضيوف بتقديم القهوة والشاي وبعض الفطائر والحلويات، تعبيرا لهم عن كرم الضيافة و احتراما لمعتقداتهم وعاداتهم،
ورغم سفر الشيخ عبد الإله العمراني مدير المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام خارج هولندا، فقد حرص على الحضور عن بعد وعبر في كلمته الترحيبية عن سعادته بالزيارة و حرصه المتواصل على تطوير وتمتين روابط الشراكة والتعاون بين مختلف الحساسيات الدينية، خدمة للمجتمع وتنمية لرسالة الرحمة التي تشمل الإنسانية بغض النظر عن الدين والجنس والعرق.
كما أشاد الشيخ العمراني بالدور المتميز الذي تقوم به المؤسسات الأكاديمية الأمريكية في مجال التنوع الثقافي والبحث في قضايا الأديان، مرحبا بكل المبادرات التي تعزز تبادل الخبرات والتجارب وتحقق الأهداف المشتركة مع المعهد، ومن أبرزها إشاعة السلم والأمن والتعايش بين الجاليات المسلمة والمسيحية واليهودية.
وأكد السيد بيرت (Bert) رئيس الأساقفة والكنائس بأمستردام في كلمته ومداخلته باللقاء على الدور الكبير الذي تقوم به المساجد والمراكز الاسلامية والجالية المسلمة بأمستردام باختلاف جنسياتها، منوها بالمجهودات المتميزة للمعهد، من خلال مبادراته وبرامجه النوعية، التي يشرف عليها الأستاذ الشيخ عبد الاله العمراني إمام ومدير مسجد المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام، ومشيدا بالشراكة القائمة مع المعهد، التي تعتبر نموذجا يجب الاقتداء به بين المؤسسات الدينية في أوروبا وفي أنحاء العالم.
وفي هذا الصدد أشار السيد بيرت (Bert) لمسلسل اللقاءات التي نظمت على مدار السنة بالمساجد والكنائس والتي جمعت ممثلي المؤسسات والهيآت الدينية من مسلمين ومسيحيين ويهود، وكان من أهم مخرجاتها تقريب الرؤى ونبذ نزغات العنف والتطرف وتعزيز المواطنة ومصلحة الوطن بهولندا.
وعرف اللقاء مناقشة مفتوحة بين الضيوف ومدير المعهد حول قضايا التربية والتعليم وأحوال الجالية المسلمة في شهر رمضان، والتعريف بتجربة المعهد الاسلامي دار الهدى في تصحيح عدة مغالطات حول الاسلام ورسالته الانسانية لتعم الرحمة للعالمين.
ونشر الى أن المعهد قد وفر الترجمة المباشرة لكافة المداخلات باللغات العربية والانجليزية والهولندية طيلة اللقاء ، اشرف على تنفيذها الأستاذ عبد القادر بالحاج أمين مال المعهد، وكان موفقا في هذه المهمة المساهمة في تحقيق أهداف التواصل الفعال بين المشاركين.
واختتمت الزيارة بتقديم هدية تذكارية للوفد الزائر، والقطت صورة جماعية رفقة طاقم المعهد تخليدا لهذا لمناسبة هذا اللقاء المبارك، على أمل تجديد اللقاء وتبادل الزبارات وتنظيم لقاءات مفتوحة ومؤتمرات مشتركة مع باقي المؤسسات الدينية بهولندا، وسيعلن عن برنامجها الأجل القريب بحول الله.

أفراد الجالية المسلمة بأمستردام تحتفل بعيد التضحية والفداء.

احتفل المسلمون في مملكة هولندا بأول أيام عيد الأضحى المبارك، لعام 2022/1443، وقد امتلأت الفضاءات التي خصصتها الجهات الحكومية للأداء صلاة العيد.

و كعادته قام مسجد المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستدام، بتنظيم صلاة العيد بفضاء الساحة المجاورة لمقر المعهد بحى أوزدوروب،حيث هبت جموع غفيرة من المصلين والمصليات تمثل جنسيات متعددة تقطن بالعاصمة الهولندية أمستدام.
و قد خيمت أجواء البهجة و السرور على وجوههم وهم يتبادلون التهاني بهذه المناسبة السعيدة، معربين عن فرحتهم بوضعية الإنفراج و التخفيف من قيود الحالة الوبائية التي فرضت سنتين من الإغلاق جراء تداعيات الجائحة.

و بعد أن صدحت حناجر المصلين بتكبيرات عيد الأضحى اقتداء بنبينا صلى الله عليه وسلم، وتعظيما لشعائر الله سبحانه وتعالى، قام الأستاذ الشيخ عبد الإله العمراني مدير وخطيب المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام، بإمامة الصلاة وإلقاء خطبة العيد،مذكرا بعبر هذه المناسبة الدينية السعيدة،فعيد الأضحى يقول الشيخ العمراني: فيه رمزية الفداء للإنسان الذي كرمه الله عز وجل، عندما افتدى

 َالله تعالى سيدنا إسماعيل بذبح عظيم، بعد عزم أبيه إبراهيم عليه السلام على ذبحه؛ امتثالا لأمر الله تعالى : (وفديناه بذبح عظيم) ليصبح الذبح شعيرة من شعائر الدين، تأكيدا لقداسة هذا الإنسان وحرمة إراقة دمه.
كما ركز الأستاذ على الدلالات الدينية لعيد الأضحى المبارك لدى الأمة الإسلامية، مستحضرا قيم التسامح والتآخي وروح التضامن وصلة الرحم واجتماع المؤمنين بأسرهم وعائلاتهم، وتبادل التهاني وتجديد صلات الأخوة والقرابة.
كما دعا فضيلته عامة المسلمين، والشباب خاصة إلى البر بالوالدين والإحسان اليهما، لأن برهما من أعظم الأعمال، وحث الآباء والأمهات على حسن تربية أبنائهم، وتعليمهم مبادئ الدين، والمساهمة في بناء جيل نافع لمجتمعه وصالح لأمته.
و دعا الشيخ العمراني الحاضرين إلى حسن الجوار والإحسان إلى غير المسلمين بصفة خاصة مع المعاملة الطيبة واحترام الجميع.
و في ختام خطبة العيد، تضرع الخطيب إلى الله عز وجل بأن تكون هذه المناسبة الدينية فاتحة للخير والمسرات، ورفع الألم والحروب والوباء على البشرية جمعاء، وأن يعم الأمن والسلام على البلاد والعباد، مع دعاء خاص لهولندا بدوام الأمن والأمان.

زيارة شكر ووفاء للسيد القنصل العام للمملكة المغربية بأمستردام

تعبيرا عن الشكر والتقدير للجهود الكبيرة التي قدمها سعادة القنصل العام بامستردام السيد محمد المتوكل خلال فترة الأربع سنوات التي اسدى فيها خدمات جليلة لفائدة الجالية المغربية بدولة هولندا ، قام الأستاذ الشيخ عبد الإله العمراني مدير المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام بزيارة وفاء لسعادة القنصل العام بمناسبة نهاية مهمته بأمستردام.
وعبر الأستاذ العمراني عن شكره وعرفانه لسعادة القنصل لما قدمه من دعم متواصل لأنشطة المعهد خصوصا ، ولكافة المغاربة المقيمين بهولندا.
وسلم له بهذه المناسبة شهادة شكر وتقدير عربون وفاء لهذا المسار الحافل بالانجازات.

ومن جهته نوه القنصل العام بالدور المتميز لأنشطة المعهد الاسلامي دار الهدى بامستردام لفائدة الجاليات المسلمة والمغربية منها على الخصوص، كما طالب مدير المعهد بالاستمرارية في قنوات التواصل والتعاون مع ممثلي الدبلوماسية المغربية ، لتاكيد مبدأ الشراكة والتعاون من أجل خدمة الجالية المغربية بهولندا
واختتم اللقاء بتجديد مدير المعهد الشكر الجزيل لسعادة القنصل والدعاء له بالسداد والتوفيق في مهامه المقبلة.
أمستردام 20/07/2022

كتابة وتحرير: ذ. الشيخ.عبد الاله العمراني

زيارة وفد من المساعدين الاجتماعيين وأطباء نفسانيين لمقر المعهد

تعزيزا لتبادل التجارب والخبرات و تقوية للتعاون مع مختلف الفعاليات والمؤسسات، استقبل المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام وفدا خاصا من المساعدين الاجتماعيين والأطباء النفسانيين ، وتميز اللقاء بأجواء أخوية ونقاش مفتوح حول إمكانيات التعاون المشترك ومساهمة المعهد في برامج التحسيس والتوعية والإرشاد الديني الذي يدعم الأدوار الاجتماعية والعلاجات البسيكولوجية، بالإضافة الى التنسيق المشترك في تنظيم بعض الحملات والملتقيات ذات الاهتمام المشترك.

وعبر الوفد الزائر عن شكره وتقديره لحفاوة الاستقبال، مؤكدين على فتح جسور التعاون مع المعهد والتعريف بأدواره الكبرى في مقاربة الإشكاليات المجتمعية والاختلالات التي تؤثر على البنية النفسانية للفرد والمجتمع.

ومن جهته رحب مدير المعهد الأستاذ والشيخ عبد الإله العمراني بمبادرة الزيارة ودعا لاستمراريتها وفق برنامج دوري،

وقدم تعريفا ملخصا حول خدمات المعهد وأنشطته القارة والموسمية ومشاركته الفعالةفي خدم المعهد وأنشطته القارة والموسمية ومشاركته الفعالة في المجال التربوي والتعليمي لأبناء الجالية المسلمة بهولندا ودوره البارز في تكريس المواطنة والتضامن بين مختلف أفراد المجتمع الهولندي و مختلف أطيافه الدينية والثقافية.
وأشار مدير المعهد الى أن الزيارات المتنوعة والمتزايدة التي يستقبلها المعهد منذ تأسيسه من مختلف الهيآت والمؤسسات، تنم على روح الانفتاح ومبدأ الشراكة والتعاون مع الفعاليات المدنية والمؤسسات الحكومية العاملة في مجال مواكبة حالات الإدمان خصوصا في صفوف الشباب، والحد من أسباب العنف والكراهية بالمجتمع الهولندي، واختتم اللقاء بالاتفاق على جدولة زيارات أخرى لتخطيط برامج مشتركة وتعزيز انخراط المعهد و أطره الدينية والتربوية في دعم خدمات المساعدة الاجتماعية والعلاج النفسي وفق إمكانياته المتاحة، مع الشكر الكبير لكافة أعضاء الوفد لمبادراتهم الإنسانية والبحث عن سبل تطويرها.

أمسية تواصلية تجمع بين المعهد وبعض مسؤولي الكنائس بأمستردام

أمسية تواصلية تجمع بين المعهد الإسلامي دار الهدى وبعض مسؤولي الكنائس بأمستردام
في إطار العلاقة المتميزة التي تجمع بين المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام وأساقفة ومسؤولي الكنائس والمعابد بأمستردام والنواحي، زار وفد من الكنائس المسيحية بأمستردام مقر مسجد المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام، مساء الأربعاء 17 مارس 2021 ابتداء من الساعة 18:45. وقد استقبل الوفد الذي ترأسه Bert de Ruiter رئيس الوفد المسيحي، وكبير أساقفة الكنيسة المسيحية بمدينة أمسترم، والذي يشتغل في قسم العلاقات بين الديانة المسيحية والديانة الإسلامية، خطيب ومدير المعهد الأستاذ: عبد الإله العمراني، الذي رحب في مستهل كلمته بضيوف المعهد، شاكرا لهم جهودهم الطيبة وتواصلهم الدائم مع المعهد الإسلامي دار الهدى، ومنوها بمستوى التعاون الكبير الذي يجمع بين المعهد ومؤسسات الكنائس بأمستردام والنواحي بما يخدم أمن واستقرار ومصلحة المجتمع، وكذلك بنتائج الأنشطة الدينية والثقافية

التي تدخل في إطار تعزيز وتمتين روابط التواصل والتنسيق المستمر للعمل المشترك، بغية الوصول إلى التعايش والاحترام والسلام الذي ينعم به الجميع، مع نبذ كل اشكال العنف والكراهية داخل المجتمع الهولندي المتعدد الثقافات والحضارات.
وتعتبر هذه المبادرة من بين المبادرات القيمة التي ينظمها المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام، والتي تمحي الصور النمطية حول الإسلام والمسلمين، والتي تنشرها بعض وسائل الإعلام الغربية في أذهان الأوروبيين، حيث تعبر مثل هذه المبادرات عن مدى التعايش بين الثقافات والأديان السماوية المختلفة.
كما تناول الكلمة ضيوف المعهد الذين عبروا في البداية عن امتنانهم وسعادتهم العارمة وشكرهم الجزيل للمعهد على تنظيمه لهذه الأمسية المفيدة واللقاءات المتكررة والتي يجب أن يُنظر إليها بنظرات مفعمة بالأمل والثقة في غد أفضل.
كما تمّ على هامش هذه الأمسية تقديم الشاي والحلويات المغربية لضيوف المعهد.

حفل اختتام السنة الدراسية 2020/2021 بالمعهد

نظم معهد دار الهدى بأمستردام الهولندية يومه الأحد 11 يوليوز الجاري احتفالا بمناسبة إنتهاء السنة الدراسية الحالية 2021/2020، إبتداء من الساعة 11:00 صباحا وحتى الساعة 15:30 بمقر المعهد والساحة المجاورة له.وقد افتتح هذا الحفل بكلمة مدير المعهد السيد: عبد الإله العمراني رحب من خلالها بكافة الحضور ، مشيداً بمجهودات الأساتذة والإداريين والمتطوعين وأعضاء كافة الإطارات التي سهرت طوال السنة الدراسية من اجل تحقيق النتائج المشرفة للتلاميذ بهذه المؤسسة التعليمية التربوية المتميزة، شاكرا كل التلاميذ والتلميذات وأولياء الأمور على النتائج المشرفة التي حصلوا عليها مع نهاية هذه السنة بالمعهد.بعد ذلك بدأ الحفل بمجموعة من الألعاب الترفيهية المختلفة للتلاميذ داخل المعهد وخارجه.إضافة إلى مجموعة من العروض الدينية والثقافية والانشادية التي مرت في جو الفرح والبهجة بهذه المناسبة

التي تعتبر حصاد السنة من مجهودات بذلت على جميع المكونات التربوية بالمعهد من أطر إدارية وتربوية وتعليمية، ومن جانب التلاميذ والآباء ومختلف الفاعلين.
كما تم توزيع المأكولات والمشروبات والحلويات على التلاميذ.
وفي نهاية الحفل خصصت شواهد تقديرية وهدايا قيمة للمتفوقين من التلاميذ الذين يحفظون من القرآن الحزب الأول فما فوق.
كما قدمت شواهد تقديرية لبعض المتطوعين والمتطوعات امتناناً لهم وتنويهاً بدورهم المتميز في أنشطة المعهد المختلفة.
فهنيئا للمعهد وتلامذته وللأساتذة وكذاك الآباء والأمهات بنتائج هذه السنة المشرفة. مع التنويه بمجهودات السيد مدير المعهد على المجهودات الجبارة التي يقوم بها خدمة لأبناء الجالية بهذا البلد. مع الشكر والتقدير للأساتذة والاستاذات والعاملين والعاملات الذين يسهرون على تربية وتعليم أبنائنا

Latest Blog

Posts List

عنوان الصورة

كرة القدم تجمع ولا تفرق. ‏ Voetbal verenigt en verdeelt niet

كرة القدم توطد العلاقة الاجتماعية، وتنشر المحبة والألفة بين الناس.‏Voetbal verstevigt...

المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام يستنكر أعمال الشغب ببعض المدن الهولنديةويدعو المواطنين للتفاعل مع مباريات كأس العالم بقطر بروح رياضية وقيم إنساني...

تنويها بتميز المشاركين واستكمالكم لكافة الحلقات العلمية “ الكتاب:خير جليس” التي خصصت لمدارسة (كتاب أصول الإمام مالك رحمه الله) نظم المعهد الإسلامي دا...

دار الهدى 2013 - © كل الحقوق محفوظة

تواصل معنا
السلام عليكم
كيف يمكنني مساعدتك؟